ملاحظة !!! عزيزي المستخدم، جميع النصوص العربية قد تمت ترجمتها من نصوص الانجليزية باستخدام مترجم جوجل الآلي. لذلك قد تجد بعض الأخطاء اللغوية، ونحن نعمل على تحسين جودة الترجمة. نعتذر على الازعاج.
وزارة الداخلية تفتخر تقارير حول مراقبة حسابات وسائل الاعلام الاجتماعية الخاصة
الفئة: Kuwait
moi-refutes-reports-about-surveillance-of-private-social-media-accounts_kuwait

ونفت وزارة الداخلية تقاريرها عن وسائل التواصل الاجتماعي مدعية أن قانون مراقبة جديد يتعامل مع هذه المواقع هو في الواقع. وقال بيان صادر عن الوزارة امس "ان التقارير لا اساس لها على الاطلاق وغير صحيحة"، مضيفا "انه لم يتم سن اى قانون اتصالات جديد" حسبما تدعي هذه التقارير.

واشار البيان الى ان الوزارة ملتزمة بالتزاماتها الامنية دون المساس بالخصوصيات الشخصية. وأكد البيان أيضا أن قانونا جديدا لتكنولوجيا المعلومات ساري المفعول منذ 12 يناير / كانون الثاني حدد فيه منتهكي العقوبات، مشيرا إلى أن القانون لا يأذن للوزارة بأن تتدخل في خصوصيات الشعوب. وأضافت أن مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية أحرار في استخدام المنصة كما يراها مناسبة، وسوف يواجهون فقط إجراءات قانونية لأي مخالفات قوانين الدولة.

وقال المتحدث باسم الوزارة محمد العواش في بيان لاحق ان قانون الاعلام الالكتروني ينظم مهنة الاعلام ولا ينطبق على الحسابات الشخصية على وسائل الاعلام الاجتماعية. ونفى المزاعم بأن القانون الجديد يهدف إلى تشديد الخناق على حرية مستخدمي تويتر وأولئك الذين لديهم حسابات شخصية على الشبكات الرقمية.

وقال عوض إن الهدف منه هو استكمال أنظمة الإعلام والصحافة ومهن النشر. في 20 يوليو 2016، أصدرت وزارة الإعلام القرار الوزاري 100/2016 الذي ينص على التشريعات التنفيذية للقانون 8/2016 الذي ينظم الإعلام الإلكتروني. وينص القانون الذي أقر ونشر في الجريدة الرسمية في شباط / فبراير على حرية التعبير والوصول إلى المعلومات وفقا للقواعد الدستورية.

المصدر: إيك

06 Dec, 2016 842
مشاركة التعليقات
FEEDBACK
@ www.kuwaitlocal.com All Rights Reserved
@ www.kuwaitlocal.com All Rights Reserved