ملاحظة !!! عزيزي المستخدم، جميع النصوص العربية قد تمت ترجمتها من نصوص الانجليزية باستخدام مترجم جوجل الآلي. لذلك قد تجد بعض الأخطاء اللغوية، ونحن نعمل على تحسين جودة الترجمة. نعتذر على الازعاج.
سمو رئيس مجلس الوزراء يتعهد بالتعاون المستمر مع مجلس النواب من أجل تنمية الكويت
الفئة: Kuwait
hh-prime-minister-pledges-ongoing-cooperation-with-parliament-for-kuwaits-development_kuwait

تعهد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح خالد الحمد الصباح ، اليوم الثلاثاء ، بالحفاظ على التعاون الوثيق مع مجلس الأمة (البرلمان) لمواصلة التنمية وتحقيق تطلعات الشعب.

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للدورة العادية الخامسة لمجلس الأمة من الفصل التشريعي الخامس عشر ، استقبل رئيس مجلس الوزراء سمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر. وذكر الصباح الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح “كانت حياته مليئة بالعطاء. "كانت حياته مليئة بالعمل لخدمة الكويت وشعبها .. كان مرشدا حكيما للديمقراطية وقيادا حاذقا".

وأشار سمو الشيخ صباح الخالد إلى أن العالم شهد في الآونة الأخيرة انتقالا سلسا للسلطة في الكويت ، مؤكدا أن الكويت الغالية دولة دستور ومؤسسات. وأعرب عن أطيب تمنياته لسمو الشيخ نواف الذي عين مؤخرا أميرا للدولة خلفا للشيخ صباح الراحل ، متمنيا أن يشهد عهده تحقيق تطلعات الناس نحو مستقبل أفضل. وأكد أن الكويت ملتزمة بسياسة خارجية راسخة أرسى أسسها المغفور له الشيخ صباح الأحمد ، مشيرا إلى ضرورة التعاون على المستوى الوطني لحماية مصالحنا.

وتعهد رئيس الوزراء أن "الكويت ستواصل السعي لتحقيق السلام العالمي". وعلى الصعيد الإقليمي ، تعهد بحل "القضية بين الأشقاء" في دول مجلس التعاون ، في إشارة إلى بعض الخلافات بين دول المجلس ، وجدد التعهد بالحفاظ على مجلس التعاون ككيان جماعي.

وعلى صعيد الشرق الأوسط ، قال: "إننا ندعم الجهود المبذولة لحل الخلافات القومية العربية وحل القضية الفلسطينية التي ستبقى قضيتنا المركزية". وشدد على "وقوفنا إلى جانب الشعب الفلسطيني من أجل التوصل إلى حل عادل للقضية الفلسطينية" ، مشيرا إلى التطلع إلى تحقيق التطلعات المشروعة للأمة الإسلامية بأسرها. وتعهد سمو رئيس الوزراء بمواصلة التعاون مع الأمم المتحدة تماشيا مع نهج السلام العالمي. وانتقل الشيخ صباح الخالد إلى الجبهة المحلية ، فأعرب عن ارتياحه لما تم إنجازه خلال الفصل التشريعي الممر ، مشيرًا إلى أن النواب قد نجحوا في المصادقة على سلسلة مشاريع القوانين التي عالجت مسألة المنطقة المغمورة مع السعودية.

وأشار إلى "أننا نتطلع إلى سن المزيد من القوانين" ، في إشارة إلى الرغبة في النصوص التشريعية لتعزيز مكافحة التجارة البشرية. وقال الشيخ صباح الخالد إنه كان هناك ما يصل إلى عشرة استجوابات لأعضاء حكومته. وأوضح أن "الخلافات تؤدي إلى التخصيب والشواء عمل جيد عندما يخدم المصالح الوطنية".

وفي إشارة إلى أن العالم عانى من عواقب وخيمة جراء فيروس كورونا الجديد ، أشاد الشيخ صباح خالد بالجهود المبذولة على المستوى الوطني في مكافحة الوباء ، وشكر جميع العاملين والإدارات التي ساهمت في الحد منه. وأكد أن "الحكومة نجحت في مواجهة الوباء محلياً" ، مشيراً إلى أن الدراسات استمرت عبر الإنترنت وبلغ عدد المنح الدراسية الممنوحة للدراسة في الخارج 2848 ، وهو أعلى بمقدار 1000 مقارنة بالعام الماضي.

وأضاف "لم يتوقف العمل بالنسبة للمؤسسات الحيوية" ، مؤكداً خطة الحكومة لمعالجة عيوب القوى العاملة وسوق العمل. وشدد على المسؤولية الكبيرة للتعامل مع أسعار النفط المتقلبة ، مؤكدا من جديد الحاجة إلى إيجاد موارد دخل جديدة ، وتقليص الإنفاق ، والحفاظ على مستوى معيشي جيد. وأكد الرغبة في الحفاظ على مرتبة عالية للكويت دوليا وكبح انتشار الفيروس والفساد ورفع كفاءة الكوادر الإدارية وتحسين ترتيب الكويت في البيئة الآمنة. وتعهد رئيس الوزراء بإجراء انتخابات حرة وذات مصداقية ، وسط احتياطات وقائية ضرورية ضد الفيروس.

20 Oct, 2020 322
مشاركة التعليقات
FEEDBACK
@ www.kuwaitlocal.com All Rights Reserved
@ www.kuwaitlocal.com All Rights Reserved